ابن تيمية فيلسوف الفطرة

٤٠ ر.س

في العقود الأخيرة، أضحى ابنُ تيمية محطَ اهتمام بحثي من قِبل شرائح متنامية في عالمنا العربي الإسلامي، وفي الغرب أيضاً. أثناء القراءة في النص التيمي، خطر للمؤلف سؤالُ منهجي: كيف نُكبسِل فيلسوفاً ضخماً كابن تيمية؟ من هنا، يجيء هذا الكتابُ، ليقدم إطاراً منهجياً مقترحاً؛ في محاولة تجهد لأن تجيب عن خمسة أسئلة محورية:

1- ماذا نقصد بـ كبسلة الفلاسفة؟

2- لماذا نتوخى الوصول إلى توصيف مُكبسِل للفلاسفة الكبار؟

3- كيف يسعنا الوصول إلى مثل هذا التوصيف؟

4- لماذا وقع الاختيار على ابن تيمية رحمه الله للتوصيف المُكبسَل؟

5- ما تجليات الكبسلة الفلسفية في السياقات الحياتية والحضارية؟

وللإجابة عن هذه الأسئلة، ينشدُ الكتابُ الطرحَ المكثَّفَ المختصرَ، ويتجافى عن التطويل في المقاربة، والإسهاب في المعالجة، والإغماض في الأسلوب، مع تصنيع مباحث مُمرحلة مُتسلسلة في عناوين رئيسة وفرعية، ينبني تاليها على أولها، ويُسوِّغ منهجُها مضمونَها وتعاقبَها، ويبرهن دليلُها نتائجَها ونموذجَها؛ في محاولة جادة لتعزيز الأنفة الفلسفية.


تم شراءه 30 مرة
  • ٤٠ ر.س

منتجات قد تعجبك