حجرة

٣٠ ر.س

بعد قراءة هذه الرواية، نظرتك تجاه بعض الأشياء ستتبدل. فالشعور الذي تتركه في النفس لا يتوارى بسرعة. أبطال هذه الرواية أشخاص عاديين جداَ، ربما نلتقيهم كل يوم، وفي كل مكان، لكننا لا نلمس الأرواح القلقة التي في داخلهم، ولا الصراعات التي تشكلهم بالصورة التي يحاولون تجميلها أمامنا. في روايتها الرابعة تحاول أمل الفاران سبر أغوار النفس البشرية المعقدة، لا تقدم وصفات جاهزة أو دليل ارشادي لفهمها. لكن تشرّحها بجمل قصيرة وصادمة وكأنها تريد أن تقول هذا ما نحن عليه حتى وإن سعينا إلى تجميله.

 

أمل الفاران قاصة وروائية سعودية، حازت روايتها ”روحها الموشومة به“ بجائزة الشارقة للإبداع العربي 2004. كما وصلت روايتها

”غواصوا الأحقاف“ لجائزة الشيخ زايد. صدر لها عن دار أثر مجموعة قصصية بعنوان ”الفتاة التي لم تعد تكبر في ألبوم الصور“. كذلك أصدرت رواية ”كائنات من طرب“ و”وحدي في البيت - قصص“. 


  • ٣٠ ر.س

منتجات قد تعجبك